ارتفاع ضحايا الكوليرا في اليمن إلى 1706 حالات وفاة وحجة تتصدر المحافظات المنكوبة

 

 
كشفت منظمة الصحة العالمية في وقت متأخر من مساء أمس السبت، ارتفاع ضحايا وباء الكوليرا في اليمن إلى 1706 حالات وفاة، منذ تفشي المرض في 27 أبريل/نيسان الماضي.

وقالت المنظمة في تغريدة مقتضبة بصفحتها على موقع التدوين المصغر “تويتر”، إن حالات الإصابة بالكوليرا والإسهالات الحادة، بلغت إلى 297 ألف و438 حالة موزعين على 21 محافظة يمنية.
وتشير تقارير المنظمة إلى أن محافظة حجة، شمال غربي اليمن، أكثر المحافظات المنكوبة، وذلك مع ارتفاع عدد الضحايا فيها إلى 325 حالة وفاة وقرابة 32 ألف إصابة، تليها محافظة إب (وسط) بواقع 225 وفاة، وفقا للتقرير.

وبدأ المرض يتوسع جغرافيا في محافظة حضرموت (ِشرقي)، آخر المناطق اليمنية التي تم تفشى المرض فيها، حيث سُجلت 4 إصابات في مدينة سيئون، بعد ظهور حالتين خلال الأسبوع الماضي، في مدينة المكلا، عاصمة المحافظة، حسب التقرير.

وينتشر المرض في 21 محافظة يمنية من أصل 22، ولا زالت محافظة أرخبيل سقطرى، هي المنطقة الوحيدة التي لم يتم فيها تسجيل أي إصابات.

وكان منسق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في اليمن، جيمي ماكغولدريك، قد ذكر في مؤتمر صحفي، الخميس الماضي، أن مرض الكوليرا الذي يتفشي في 21 محافظة يمنية سيستمر في الانتشار.
وأشار ماكغولدريك، إلى أن الوباء يضر بقدرة الناس على التحمل والمرونة لأي أزمات في المستقبل، وخصوصا المجاعة المحتملة التي تهدد ثلثي السكان. –

Print Friendly, PDF & Email

Categories: اخبار,محلية

Leave A Reply

Your email address will not be published.