المجلس النرويجي للاجئين يدعو للتحقيق في غارات للتحالف السعودي على حي حدة بصنعاء

 

 

دعا المجلس النرويجي للاجئين قوات التحالف بقيادة السعودية للتحقيق وتقديم الرواية الكاملة والعامة عن الغارات التى استهدفت حي حدة بالعاصمة صنعاء وأدت إلى تدمير دار الضيافة التابع للمجلس .

وقال المدير الإقليمي للمجلس النرويجي للاجئين لشرق إفريقيا واليمن لنايجل تريكس في بيان صادر عنه، يظهر هذا الهجوم أن استخدام الأسلحة القوية في المناطق المأهولة بالسكان يضع المدنيين في خطر ويجب على التحالف الامتناع عن القيام بذلك ” .

وذكر أن الهجوم أدى إلى إصابة سبعة مدنيين بينهم أربعة أطفال وتدمير عدة منازل، بما في ذلك دار ضيافة التابع للمجلس يستضيف موظفي المنظمة ، مشيراً إلى أن قوة الانفجار تسببت في تكسير الجدران وتفجير نوافذ الدار الذي يقع على بعد أقل من 100 متر من موقع الارتطام

ولفت البيان إلى أن المجلس النرويجي للاجئين قام بتزويد جميع الأطراف بما فيها التحالف الذي تقوده السعودية ، بالمعلومات والإحداثيات المتعلقة بعملياته من أجل ضمان سلامة موظفيه .

وأعرب المدير الإقليمي للمجلس عن قلقه تجاه الغارة الجوية التي سقطت بالقرب من منشآته.

ودعا المجلس جميع الأطراف إلى وضع حد فوري للهجمات العشوائية والهجمات المتعمدة على المدنيين أو البنية التحتية المدنية واتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة لتجنب وتقليل الإصابات بين المدنيين.

Print Friendly, PDF & Email

Categories: اخبار,جرائم الحرب,محلية

Comments are closed