الأمم المتحدة تحمِّل “التحالف السعودي” مسؤولية مقتل 22 طفلاً في الدريهمي بالحديدة

 

 

أعلن مساعد الامين العام للامم المتحدة للشؤون الانسانية مارك لوكوك، اليوم الجمعة، أن 22 طفلاً على الأقل إضافة الى 4 نساء، «قتلوا في غارة للتحالف السعودي» الذي تقوده السعودية، خلال فرارهم امس الخميس، من مناطق القتال في اليمن.

وإشار لوكوك ، في بيان حصل “الرابط ” على نسخه منه ، إن غارة جوية منفصلة تسببت بمقتل 4 أطفال آخرين في منطقة الدريهمي جنوب مدينة الحديدة ، داعياً إلى إجراء تحقيق محايد ومستقل وسريع في هذه الحوادث الأخيرة . بحسب وصفة

وقال البيان أن اليمن هي اكبر كارثة إنسانية في العالم ، مؤكداً بوجود اكثر من 8 ملايين شخص بحاجة إلى المساعدة

وكان تحالف العدوان ارتكب مجزرة مروعة يوم امس بحق نازحين في الحديدة ، اسفرت عن سقوط 31 شخصاً بينهم 21 طفلاً و4 نساء .

بدورها، نددت وكالة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) والمجلس النروجي للاجئين بالهجوم الذي استهدف، أمس، حافلة ومنزل في منطقة الدريهمي جنوب مدينة الحديدة، داعيين إلى تجنيب المدنيين تداعيات النزاع المستمر في اليمن.

Print Friendly, PDF & Email

Categories: اخبار,جرائم الحرب,محلية

Comments are closed